فينجر يفضل الدفع بتشيك في نهائي الكاس

يبدو وأن المدرب القدير ارسن فينجر قد إستقر علي حارس مرمي فريقه في المباراة النهائية ضد ناديه السابق تشيلسي يوم السبت.

وقد اختار فينجر كلا من بيتر تشيك التشيكي الكبير والأخر الكولومبي ديفيد أوسبينا في الحاوية حتى الآن هذا الموسم. وفضل أوسبينا ضد بريستون نورث إند وسوثامبتون وسوتون معا، في الجولات الثالثة والرابعة والخامسة، قبل الذهاب إلى سيش للربع ونصف النهائي ضد مدينة لينكولن ومانشستر سيتي، عندما تعرضت أوسبينا للأذى.

مع أوسبينا تناسب مرة أخرى، فينجر لديه خيار لجعل ومع ذلك فهو يميل نحو اختيار سيش لأكبر تحويل في موسم المخزون. “لم يتم اختيار ذلك”، وقال عندما حصلت على بعض المعلومات حول هذا الموضوع في صباح يوم الأربعاء سؤال وجواب الجلسة. يقول فينجر: “من الممكن تصور ذلك، سنرى أن” أوسبينا لم يكن، والحقيقة يقال، ضمان مكان منذ كان الزجاج فا، في ضوء الظروف التي اختارها سيش.

قبل أن تواجه مخزونات سيش مونيتيونس حالة طوارئ ضارة. تم تعليق لوران كوسيلني، غابرييل هو من ضرر في الركبة، شكودران مستفي هو عدم اليقين جدير بالملاحظة مع التعتيم في حين كيران جيبس ​​لم أعد بعد كل أسبوع لذلك هو الخروج قصيرة في الوقت المناسب لتكون مستعدة.

وقال فينجر: “لم يعد جيبس ​​مستعدا حتى الآن، لديه اختبار اليوم [الأربعاء]”. “أليكس أوكسليد-تشامبرلين عاد في التحضير، ولكن جيبس ​​هو بالتأكيد لا”.

وعلاوة على ذلك، سوف فينغر يكون من دون ثلاثة من ركائزه التركيز الرئيسي. ويذكر ان كوسيلنى يخدم مقاطعة من ثلاثة محاور بعد ان تم ارسالها للقاذورات انر فالنسيا يوم الاحد. غابرييل أضررت الركبة الأوتار في ذلك اليوم، وتمددت قبالة، والتي سوف تتراجع وصوله في ما قبل الموسم.

وقال فينجر “ان غابرييل هو من ستة الى شهرين”. “كان لدينا انذار حول الصليبية، ومع ذلك، انها مجرد متوسط ​​وتر الركبة، وبالتالي فإن الإيجابي هو أنه يبقى بعيدا عن الجراحة، انه خارج حتى بداية أغسطس الآن، بشكل إيجابي”.